استعادة كلمة المرور تنشيط العضوية طلب رقم التفعيل التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة


 

العودة   منتديات تكنو فور كوم || TECHNO4COM FORUMS > :: الاقســــام العامـــــة :: > إسلامـــي نور طريقـــي
هل نسيت كلمة المرور؟
الملاحظات
إسلامـــي نور طريقـــي ولنــا في رسول الله اسوة حسنة ( خاص بأهل السنة والجماعة )


قصيدة في ذم قسوة القلب للإمام ابن رجب الحنبلي رحمه الله

إسلامـــي نور طريقـــي


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-2011, 05:04 PM   رقم المشاركة : [1]
أبوعبدالرحمن السلفي
:: مشرف إسلامي نور طريقي ::

 الصورة الرمزية أبوعبدالرحمن السلفي
 





 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي قصيدة في ذم قسوة القلب للإمام ابن رجب الحنبلي رحمه الله


http://www.4shared.com/audio/vaY25EfL/__________.html


ا
لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..



أفِي دَارِ الخَرَابِ تَظلُّ تَبنِي ؛؛؛ وتَعمُرُ؟ مَا لِعمرَانٍ خُلِقتَ!
وَمَا تَركَتْ لَكَ الأَيَّامُ عُذراً ؛؛؛ لَقَد وَعَظَتْكَ لَكِنْ مَا اتَّعَظتَ!
تُنادي للرَّحِيلِ بِكُلِّ حِينٍ ؛؛؛ وَتُعلِنُ إنَّمَا المَقصُودُ أنْتَ!
وتُسمِعُكَ النِّدَا وأنتَ لاَهٍ ؛؛؛ عَنِ الدَّاعِي كأنَّكَ مَا سَمِعتَ!
وتَعلَمُ أنَّهُ سَفَرٌ بَعِيدٌ ؛؛؛ وعَن إِعدَادِ زَادٍ قَد غَفَلتَ!
تَنَامُ وَطالِبُ الأيَّامِ سَاعٍ ؛؛؛ ورَاءكَ لاَ يَنَامُ فَكيفَ نِمتَ!
مَعائِبُ هَذِهِ الدُّنيَا كَثِيرٌ ؛؛؛ وأنتَ عَلَى محبَّتِهَا طُبِعتَ!
يَضِيعُ العُمرُ فِي لَعِبٍ وَلهوٍ ؛؛؛ وَ لَو أُعطِيتَ عَقلاً مَا لَعِبتَ!
فمَا بَعدَ الممَاتِ سِوَى جَحِيمٍ ؛؛؛ لِعاصٍ أو نَعِيمٍ إِن أَطعتَ!
ولست بآمل بَاطِلٌ ردّاً لِدُنيَا ؛؛؛ فَتعملُ صَالِحاً فِيمَا تَركتَ!
وأوَّلُ مَن ألُومُ اليَومَ نفسِي ؛؛؛ فَقَد فَعَلتْ نَظَائِرَ مَا فَعلتَ!
أيَا نفسِيَ أَخوضاً فِي المَعاصِي ؛؛؛ وَبعدَ الأربَعِينَ وغِبَّ سِتَّة!
وَأرجُو أَن يَطُولَ العُمرُ حَتَّى ؛؛؛ أَرى زَادَ الرَّحِيلِ وقَد تأتَّى!
أيَا غُصنَ الشَّذَا تَمِيلُ زَهواً ؛؛؛ كأنَّكَ قَد مَضَى زَمنٌ وعِشتَ!
عَلِمتَ فَدَعْ سَبِيلَ الجَهلِ واحذَر ؛؛؛ وَصحِّحْ قَد عَلِمتَ ومَا عَمِلْتَ!
وَيَا مَن يَجمعُ الأَمواَلَ قُلْ لِي ؛؛؛ أَيَمنَعُكَ الرَّدَى مَا قَد جَمَعتَ!
وَيَا مَن يَبتَغِي أَمراً مُطَاعاً ؛؛؛ يُسمَعُ نَافِذٌ مَن قَد أَمَرتَ!
أَجَجْتَ إلَى الوِلاَيَةِ لاَ تُبَالِي ؛؛؛ أَجِرْتَ عَلَى البرِيَّةِ أَم عدَلتَ!
ألاَ تَدرِي بأنَّكَ يَومَ صَارَتْ ؛؛؛ إِلَيكَ بِغَيرِ سِكِّينٍ ذُبِحتَ!
ولَيسَ يَقُومُ فَرحةُ قَد تَولَّى ؛؛؛ بِتَرحةِ يَومَ تَسمعُ قَد عُزِلتَ!
وَلاَ تُهمِلْ فَإنَّ الوَقتَ يَسرِي ؛؛؛ فإنْ لَم تَغتَنِمهُ فَقَد أَضَعتَ!
تَرَى الأيَّامَ تُبلِي كُلَّ غُصنٍ ؛؛؛ وَتَطوِي مِن سُرُورِكَ مَا نَشَرْتَ!
وَتَعلَمُ إنَّمَا الدُّنيَا مَنامٌ ؛؛؛ فَأحلَى مَا تَكُونُ إذَا انتبَهتَ!
فَكَيفَ تصدُّ عَن تَحصِيلِ بَاقٍ ؛؛؛ وَبِالفَانِي وزُخرُفِهِ شُغِلتَ!
هِيَ الدُّنيَا إذَا سَرَّتكَ يَوماً ؛؛؛ تسُوءُكَ ضِعفَ مَا فِيهَا سُرِرتَ!
تَغُرُّكَ كالسَّرابِ فأنتَ تَسرِي ؛؛؛ إليهِ ولَيسَ تَشعُرُ إن غُرِرتَ!
وَأشهدُ كَم أبادَت مِن حَبِيبٍ ؛؛؛ كأنَّكَ آمٍنٌ مِمَّنْ شَهِدتَ!
وَتدْفِنُهُم وَترجِعُ ذَا سُرُورٍ ؛؛؛ بِمَا قَد نِلتَ مِن إِرثٍ وَحَرثَ!
وتَنسَاهُم وأنتَ غَدًا سَتَفنَى ؛؛؛ كأنَّكَ مَا خُلِقتَ ولاَ وُجِدت!
تُحدِّثُ عَنهُم وَتقُولُوا كَانُوا ؛؛؛ نَعمْ كَانُوا كَماَ واللهِ كُنتَ!
حَدِيثُكَ همُ وأنتَ غدًا حَدِيثٌ ؛؛؛ لِغَيرِهِم فَأحسِن مَا استطَعتَ!
يَعُودُ المرءُ بَعدَ الموتِ ذِكراً ؛؛؛ فَكُن حَسَن الحَدِيثِ إذَا ذُكِرتَ!
سلِ الأيَامَ عَن عَمٍّ وخالٍ ؛؛؛ وَمَالَكَ والسُّؤالُ وقَد عَلِمتَ!
ألَستَ تَرى دِيارهُم خَواءٌ ؛؛؛ فَقَد أنكَرت منهَا مَا عرفتَ!



rwd]m td `l rs,m hgrgf ggYlhl hfk v[f hgpkfgd vpli hggi








من مواضيع أبوعبدالرحمن السلفي
توقيع أبوعبدالرحمن السلفي
 قال الأصبهاني - رحمه الله - في كتابه (الحجة في بيان المحجة): " قال أهل السنة : لا نرى أحداً مال إلى هوى أو بدعة إلا وجدته متحيراً ميت القلب ممنوعاً من النطق بالحق "
قال الإمام أَحمد بن سنان القطان رحمه الله تعالى : ( لَيْسَ في الدنيا مُبْتَدع ؛ إِلا وهو يُبْغضُ أَهلَ الحَديث ، فإِذا ابْتَدَعَ الرجُلُ نُزِعَتْ حَلاوَةُ الحَديثِ من قَلْبِه)
تحذير :
false
أبوعبدالرحمن السلفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2011, 05:59 PM   رقم المشاركة : [2]
المجاهد السلفي
:: تكنو فعال ::
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي رد: قصيدة في ذم قسوة القلب للإمام ابن رجب الحنبلي رحمه الله

االه اكبر ما أجمل القصيدة
وليعلم الناس أن هذا ليست بالأناشيد المتداول بين الناس إنما هذا من الترنيم المعروف في زمن الرسول وصحابته الكرام
ليست كالأناشيد المبتدعة في هذا العصر

جزاك الله خيرا أخي أبا عبدالرحمن السلفي
من مواضيع المجاهد السلفي
المجاهد السلفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2011, 06:00 PM   رقم المشاركة : [3]
أبوهريرة السلفي
:: تكنو مشارك ::
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي رد: قصيدة في ذم قسوة القلب للإمام ابن رجب الحنبلي رحمه الله

صدقت لا فض فوك
ولله درك يا أبا عبدالرحمن
من مواضيع أبوهريرة السلفي
أبوهريرة السلفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الإعلانات النصية

مركز تحميل الصور:




الساعة الآن 02:39 PM الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Upgrade & Development By TECHNO4COM

الموقع غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من اتفاق تجاري
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي إدارة ومُلاك شبكة تكنو فور كوم ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)


Protected by CBACK.de CrackerTracker

McAfee Secure sites help keep you safe from identity theft, credit card fraud, spyware, spam, viruses and online scams

Add to Windows Live Rojo RSS reader iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki Add to RSS Web Reader Add to Feedage.com Groups Add to NewsBurst Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes

Preview on Feedage: -%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D9%83%D9%86%D9%88-%D9%81%D9%88%D8%B1-%D9%83%D9%88%D9%85-Add to My Yahoo! Add to Google! Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader Add to MSN Add to AOL! Add to meta RSS Add to Windows Live