استعادة كلمة المرور تنشيط العضوية طلب رقم التفعيل التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة


 

العودة   منتديات تكنو فور كوم || TECHNO4COM FORUMS > :: الاقســــام العامـــــة :: > الركـــن العــــــام
هل نسيت كلمة المرور؟
الملاحظات
الركـــن العــــــام من هنا وهناك .. عصارة فكر وطرح عام لـ/ شتى المواضيع


الكمبيوتر المكتبي

الركـــن العــــــام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-26-2008, 05:51 AM   رقم المشاركة : [1]
^Abu Turky^
:: الرقابــة ::
:: فريق حل مشاكل الكمبيوتر ::

 الصورة الرمزية ^Abu Turky^
 




 

مركز رفع الصور والملفات

13 الكمبيوتر المكتبي



الكمبيوتر المكتبي




استطلعت مجلة تشانل آراء مجموعة من الخبراء بقنوات توزيع الكمبيوترات المكتبية، وقد ضمت هذه النخبة كل من: سامر الأتاسي، مدير المبيعات لدى "دي تي سي كمبيوترز"، ومانوج ثاكر، المدير التنفيذي لدى "سكاي إلكترونيكس"، وسنجاي كاشرو، مدير تسويق الكمبيوتر المكتبي وأنظمة الخادم لدى "إيسر"، وإيفيس متا، رئيس مبيعات منتجات الكم في أسواق الإمارات لدى "فوجتسو سيمنز"، وسامح الديب، مدير قسم الكمبيوتر الشخصي للمستخدم، وخالد كامل، الرئيس الإقليمي لدى "لينوفو".

الكمبيوتر المكتبي
سامر الأتاسي، مدير المبيعات لدى "دي تي سي كمبيوترز"

في ظل النمو الملحوظ الذي تشهده مبيعات الكمبيوترات الدفترية، هل من المنطقي أن يتوقع لاستثمارات شركاء قنوات التوزيع أن تتراجع في أسواق الكمبيوتر المكتبي؟

سنجاي كاشرو: تطالعنا تقارير "آي دي سي" و"غارتنر" بأنه وبحلول نهاية العام 2008، ستنقسم حصص الكمبيوترات المكتبية منها والدفترية على مستوى العالم. وفي أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا، ستحافظ الكمبيوترات المكتبية على حصة أكبر مقارنة بالدفترية. ولكن بالنظر إلى أسواق مثل الإمارات فإن أرقام الكمبيوتر الدفتري تفوقت كما وإجمالا عن نظيراتها للكمبيوتر المكتبي. ولا تلحظ العلامات التجارية الثلاث الأولى على مستوى العالم أي تراجع في الاستثمار من قبل الشركاء في أسواق الكمبيوتر المكتبي، ذلك أن فارق الأسعار ما بين الكمبيوترات التي يتم تجميعها محليا وبين التي تحمل علامات تجارية عالمية تراجع إلى حد كبير بات بالكاد يذكر. في حين كانت هذه الفئة من الكمبيوترات تحجز نصيبا لا يستهان به على صعيد أسواق الكمبيوترات الشخصية. وستواصل الطرز التي تحمل علامات تجارية عالمية في النمو على صعيد الكمبيوتر المكتبي بسبب هذا التراجع لأسواق الطرز المجمعة محليا.

مانوج ثاكر: تتيح الكمبيوترات الدفترية حصص سوقية إضافية. فقد تحول اللاعبون في قنوات التوزيع المحلية من تجميع الطرز محليا بالاعتماد على معرفة ومهارات تقنية أساسية أو دونها إلى مهمة أسهل تتمثل في بيع الكمبيوتر الدفتري بكونه سلعة أو كمالية من الكماليات الموسمية. وبالتالي فإنها قد تبدو منطقية من ناحية المبيعات لكنها يجب أن تفسر على نحو خاطئ بكونها توجها عاما.

سامح الديب: يمكنني الحديث عن شركاء "دل" في قنوات التوزيع فحسب، كما أن قدرات شركائنا في قنوات التوزيع متطورة ومتنوعة. وبالطبع لا يمكنني القول أن لدينا شركاء يركزون على الكمبيوتر المكتبي 100%. بيد أن أعكال الكمبيوتر المكتبي تعد بحد ذاتها – بالنسبة لدى بعض الشركاء- تشكل قسما كبيرا من أعمالهم، لا سيما الشركاء الذين يتولون مهام تلبية احتياجات قطاعات مثل التعليم والقطاع الحكومي والمشاريع الكبرى. ولكن مع النمو المستمر الذي تشهده أسواق الحوسبة الجوالة فإنه لا بد لهم من مواكبة هذه التوجهات من خلال تدريب فريق المبيعات لديهم والعمل على تعديل رسالتهم التسويقية. وهذا – بطبيعة الحال- لا يعد أمرا مستغربا لديهم.

سامر الأتاسي: لا يزال سوق الكمبيورت المكتبي سوقا قويا. وقد شهدت تفرعات وتطورات راسخة في عدد من أسواق المنطقة. ولا تشير اي من التقارير التي أعدت حول أسواق المنطقة إلى أي تراجع في معدلات نمو الكبميوترات المكتبية التي تم بيعها خلال الربع الأول من العام 2008، بل على العكس. إذ تسجل بعض أسواق الكبميوتر المكتبي نموا عشريا في كثير من دول المنطقة. وبالنسبة لكمبيوترات "دي تي كي" فإن حجم المبيعات يشكل زيادة كبيرة مكنتنا من تسجيل نمو عشري في خلال الربع الأول.

إيفيس متا: يعتمد الأمر من حال لحال، فنحن ننظر إلى قنوات التوزيع على أنها مكونة من قسمين. واليوم لا تجدنا نركز على معيدي البي في شارع خالد بن الوليد أو مركز كمبيوتر بلازا، ولا تعد هذه على جدول أولوياتنا. إذ أننا نلمس فرصا واعدة في قطاع الشركات الكبرى للبيع بالتجزئة وقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة. ولهذا فإننا نصب تركيزنا اليوم على بشكل كبير من ناحية إدارة الحسابات على قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة وهذا ما يتناول بدوره قطاع التعليم وغيره من القطاعات التخصصية. هنالك فرصا ضئيلة في قطاع شركات التجزئة الكبرى، ولكن ليس بالكثير بالنسبة لكمية البيع، بكون أن الكثير من شركات التصنيع تنشط في هذا الميدان. ونحن نعكف حاليا على تطوير خط منتجات جديد سيستهدف المستهلك وهواة الترفيه والألعاب الرقمية، إذ أنها تتيح فرصا لتحقيق الأرباح أمام كل من شركات التجزئة والتوزيع على حد سواء. أما بالنسبة لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة فإن هوامش الأرباح لا تبدو سيئة. وبالتالي فإن الفرصة لا تزال قائمة في أسواق الكمبيوتر المكتبي ونحن نعمل على استغلالها.

الكمبيوتر المكتبي
خالد كامل، الرئيس الإقليمي لدى "لينوفو"

ما هي القيمة التي يمكن لقنوات التوزيع في الشرق الأوسط تحقيقها من بيع الكمبيوترات المكتبية بالنظر إلى محدودية هوامش الأرباح التي تحققها؟

مانوج ثاكر: تراجع هوامش الأرباح يرتبط بطرز الفئة الدنيا من الكمبيوترات المكتبية التي يتم تجميعها محليا. وفيما عدا ذلك تبدو القيمة جلية في نظر الذين يعملون على تجميع طرز من الفئة العليا. ويساعد على ذلك توفر منتجات الفئة العليا من مكونات وصندوق خارجي ومزود طاقة وأقراص صلبة وذاكرة ومعالجات بدرجة تفوق أي وقت مضى.

سامح الديب: دعني أوجه لك السؤال التالي: هل تعتقد أن الهوامش أفضل حالا مع الكمبيوتر الدفتري؟ أنا أحتفظ بوجهة نظر مختلفة في ما يتعلق بهذا الأمر. فالتركيز على تقديم منتج واحد فحسب سيؤثر بكل تأكيد على هوامش الأرباح، سواء كان هذا المنتج كمبيوترا مكتبيا أو دفتريا أو حتى نظام خادم من الفئة الدنيا. ولقد حرصنا على التعاون مع شركائنا من أجل تطوير مهاراتهم وقدراتهم على بيع الحلول. نعم هنالك تراجع في هوامش الأرباح بكل تأكيد بالنسبة للكمبيوتر المكتبي مقارنة بالكمبيوتر الدفتري، إلا أنني لا أعتقد أن بيع كمبيوتر دفتري يحقق هوامش أكبر بكثير مقارنة بها.

سامر الأتاسي: لا شك أن هنالك قيمة لتقديم الكمبيوتر المكتبي. وتشهد هوامش أرباح الكمبيوتر المكتبي بين يدي الشركاء في قنوات التوزيع ارتفاعا بات يمكن الشركاء في هذه القنوات من التوسع في أسواق مختلفة واستهداف عملاء جدد بقائمة المنتجات التي يقدمونها لهم والخيارات الواسعة التي تتوفر. ولا ينصح الشركاء في قنوات التوزيع بطبيعة الحال بأن يتركوا أعمالهم تتراجع مع الكمبيوتر المكتبي. غير أن قنوات التوزيع كانت قد قررت ومنذ فترة خفض الاستثمار والحد من الجهود المبذولة للكمبيوتر المكتبي لصالح الكمبيوتر الدفتري، وذلك سعيا وراء الفرص التي يتيحها الأخير.

إيفيس متا: لا أصدق أن هوامش الأرباح متدنية جدا لأن الأمر بالنسبة لنا ومن أجل دخول أسواق التجزئة مع الشركات الكبرى - والتي تمثل بالنسبة لنا حوالي 40% من أعمالنا- فإن مدير صالة البيع يطلب منا حدا أدنى لهوامش الأرباح التي يمكن العمل على أساها، ونحن قادرون على توفير ذلك له. ومهما كانت النسبة التي يطلبونها لشغل مساحة رفوف البيع، تبقى الهوامش الأعلى لصالح الكمبيوتر المكتبي مقارنة بالدفتري منها. ورغم أن كميات مبيعات الكمبيوتر الشخصي في صالات التجزئة تبقى منخفضة نسبيا، إلا أن الأرباح ما تزال تبدو مجدية.

خالد كامل: يفضل معظم عملائنا من شركات ومشاريع التعامل مع جهة واحدة كمصدر متكامل لجميع متطلباتهم من منتجات تقنية المعلومات. ورغم أن هوامش الأرباح لمبيعات المنتجات تبدو منخفضة نسبيا في هذه المنطقة، إلا أن استمرار العلاقة على المدى الطويل تلبية لاحتياجات ومتطلبات حلولهم الكلية وخدمات القيمة المضافة هي التي تدر عوائد مستمرة لشركاء قنوات التوزيع، وبالتالي تعزز من ربحيتهم.

الكمبيوتر المكتبي
سامح الديب، مدير قسم الكمبيوتر الشخصي للمستخدم لدى "دل"

أي القطاعات في أسواق الشرق الأوسط تتيح أكبر الفرص أمام الشركاء في قنوات التوزيع التي تعمل على بيع الكمبيوترات الشخصية المكتبية؟

مانوج ثاكر: المستخدم النهائي الأكثر أهمية على مستوى قطاع الكمبيوترات الشخصية ممن يمكن للشركاء في قنوات التوزيع استهدافهم بهذه المنتجات هم المستخدمين المحترفين، وأولئك الذين تتطلب استخداماتهم تطبيقات متقدمة للرسوميات.

سامر الأتاسي: إن فرص بيع الكمبيوترات المكتبية تبدو عديدة ومتنوعة وتغطي غالبية قطاعات الأسواق، سواء القطاع الحكومي، أو التعليم، أو الشركات البرى والمشاريع، أو الشركات الصغيرة والمتوسطة، أو الخدمات الصحية، الصناعات الخدمية، البيع بالتجزئة، على سبيل الذكر لا الحصر. ولكن في الوقت نفسه فإن الطلب يبقى موجودا على الكمبيوترات الدفترية في هذه القطاعات أيضا، إلا أن ذلك لن يلغي نصيب أو حضور الكمبيوتر المكتبي. وسيبقى كلا الفئتين من المنتجات متواجيدن يكمل أحدهما الآخر بما يخدم تحسين أداء المهام وتحقيق النتائج الأفضل.

سامح الديب: يمثل قطاع التعليم السوق الرئيسية التي تدفع بأسواق الكمبيوتر المكتبي قدما. بيد أن هذا لا يعكس الصورة الكاملة عن واقع حال الأسواق لما يشهده القطاع من تجاذب مع حلول الحوسبة الجوالة، خاصة مع التعليم عن بعد. أما القطاع الآخر والذي لا يقل أهية أبدا فهو القطاع الحكومي. فمن الأسهل على مؤسسات القطاع الحكومي أن تضبط الكمبيوترات المكتبية من ناحية أمن البيانات أو غيرها من العوامل الأخرى. كما أنها ما تزال تمثل لهم خيارا لتقنين المصاريف. وأخيرا، يأتي دور قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، والتي تعد أسرع قطاعات الأعمال نموا على صعيد الكمبيوت الدفتري، إلا أن هذا لا يمنع بعض الشركات الصغيرة والمتوسطة من اختيار مزيد الأمان باستخدام الكمبيوتر المكتبي.

إيفيس متا: نلحظ نموا ملفتا في قطاع التعليم عانا بعد عام. كما تمثل قطاعات تخصصية مثل المؤسسات الحكومية وقطاعات النفط والغاز إضافة إلى مؤسسات الخدمات الصحية فرصا للنمو. أما من الناحية الجغرافية، فإنا نجد أسواقا تبرز اولا مثل الإمارات العربية المتحدة يليها المملكة العربية السعودية. ومن بعدها تتوالي أسواق بلاد المشرق العربي ومصر اللتان تشهدان نشاطا ملحوظا.

سنجاي كاشرو: إننا نشهد اليوم دورا جديدا للكمبيوتر المكتبي يتمثل في القيام بمهام نظام الخادم في القطاع المنزلي. كما توفر الكمبيوترات المكتبية تخزينا مدمجا يتجاوز 2 تيرابايت والعديد من التسهيلات الأخرى مثل مصفوفة RAID وخيار استرجاع البيانات. كما تمتاز الكمبيوترات المكتبية بدرجة موثوقية أعلى، بحيث أنه في حال إخفاق القرص الصلب يمكن نسخه احتياطيا إلى آخر. وإذا ما احتاج أحد إلى إضافة بطاقة رسوميات من الفئة العليا أو اي من مزايا الفئة العليا كسعات تخزين فائقة، فإن الخيار أمامهم هو الكمبيوتر المكتبي. إذ لا يمكن تحمل تكاليف هذه المزايا في الكمبيوتر الدفتري. كما لا يمكن الحصول على بطاقة رسوميات فائة من الفئة العليا مع الكمبيوتر الدفتري.

الكمبيوتر المكتبي
إيفيس متا، رئيس مبيعات منتجات الكم في أسواق الإمارات لدى "فوجتسو سيمنز"

ماذا أيضا يتوجب على معيدي البيع في الشرق الأوسط أن يفعلوه لضمان الاستغلال الأمثل لفرص أسواق الكمبيوتر الشخصي؟

إيفيس متا: يجب على قنوات التوزيع أن تلعب دورا أكثر فاعلية. ويسعى اليوم العديد من الشركاء في قنوات التوزيع للشركات الصغيرة والمتوسطة إلى الابتعاد عن تقديم المنتجات منفردة نحو بيع حلول متكاملة. فهذا أمر يجب أن لا يفوت أحد في أسواق الكمبيوتر الشخصي، وهو السبب الذي يدفعنا إلى مساعدتم من خلال إيجاد الطلب ومخاطبة المستخدم النهائي مباشرة إلى جانب مشاركتهم في العمل على تلبية هذا الطلب.

سامح الديب: يجب عليهم أن يعملوا على تطوير مهاراتهم وتطوير حلولهم التقنية المتقدمة. وعلي سبيل المثال، فقد بذلك "دل" جهودا كبيرة إلى جانب العديد من شركات التصنيع الأخرى في سبيل تطوير عمليات ومنهجيات إدارة أعمال عملاء الكمبيوترات المكتبية. ولا يمكنني القول أننا بنتعد عن الكمبيوترات المكتبية التقليدية، بل إننا نعم على تحسين الكمبيوتر المكتبي لتقنين ااستهلاك اشبكة ومراكز البيانات للطاقة. وتثري هذه التجهات زخم الأعمال حتى على مستوى أسواق الشرق الأوسط. ونحن نعمل بدورنا مع شركائنا في قنوات التوزيع على تطوير الكفاءة والقدرات المحيطة بهذه الحلول. في حين أنك و كنت تبيع الكمبيوتر المكتبي بطريقة تقليدية فإنك ستواجه مشاكل بلا شك.

سنجاي كاشرو: عن الحديث عن الاستادة من الفرص في الأسواق، فإن عامل خدمات الدعم يبدو غاية في الأهمية. وعندما تبيع كمبيوترا شخصيا فإن تشق الطريق لتقديم المزيد من الخدمات، سواء مع المستهلك الشخصي أو العميل في القطاع التجاري. ومن خلال بيع الكمبيورت المكتبي فإنك تعمد غالبا إلى تعزيز وتوطيد العلاقة التي تربطك بالعميل مما يمكن من بيعهم معدات أخرى أيضا.

الكمبيوتر المكتبي
سنجاي كاشرو، مدير تسويق الكمبيوتر المكتبي وأنظمة الخادم لدى "إيسر

ما الذي تقدمون عليه من أجل ضمان بقاء وصمود شركاء بيع الكمبيوتر الشخصي في قنوات التوزيع مقابل هذا التراجع في هوامش الأرباح والنمو المتزايد في أسواق الكمبيوترات الدفترية؟

إيفيس متا: إننا نختار ما بين خمسة إلى ثمانية شركاء من قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، ونضع قائمة بالعاملين ضمن فريق العمل على إيجاد الطلب والسعي لتلبية احتياجات العملاء في شتى القطاعات التخصصية. نعمل بعدها على ربط العميل مباشرة معهم على سبيل القيمة المضافة من "فوجتسو سيمنز". كما أنا تعني أيضا أننا نضمن لهم الحصول على فرص بيع سهلة.

مانوج ثاكر: إننا نلقي على عاتقهم مهمة توزيع التقنية – بعد أن كانت المهمة مجرد نقل المنتجات – ونتأكد من أنهم قادرون على تلبية متطلبات العملاء. كما أننا نشجعهم على بيع ما يتطلب بعض التحدي تقنيا، وخاصة فيما يتعلق بتجاوز حدود التوقعات لدى العملاء. والأهم من ذلك كله هو ضرورة أن يتميز الشركاء عن المنافسين.

سامر الأتاسي: تحرص "دي تي كي" على تقديم منتجات وحلول جديدة بالاعتماد على الكمبيورت الشخصي تلفت انتباه المستخدم النهائي. نحن ملتزمون مع عملائنا وشركائنا في قنوات التوزيع ونتأكد من مواصتهم تقديم الدعم لهذا القطاع من الأعمال والاستثمار في تسويق منتجت "دي تي كي". ونثبت ذلك من خلال تطويرنا المستمر لتصاميم المنتجات وتحسين الأداء وتجميل المظهر بما يساعدهم في تلبية الطلب المستمر في النمو والتطور سواء على مستوى المتطلبات أو الأذواق أو الاحتياجات.

سنجاي كاشرو: أحد الأمور الرئيسية هي أننا لا نعمد إلى تقسيم الشركاء فيما يتعلق بقائمة المنتجات. وبالتالي فإنه يحق لشريك "إيسر" بيع الكمبيوتر المكتبي والدفتري وجميع المنتجات المتبقية التي تقدمها "إيسر". ونحن نحتل المرتبة الأولى في أسواق الكمبيوتر الدفتري والمرتبة الثانية في أسواق الكمبيوتر المكتبي على مستوى أسواق الشرق الأوسط. ولا يلحظ الشركاء بالتالي أن الكمبيوتر المكتبي قد نما على حساب الكمبيوتر الدفتري أو العكس. وقد تمكنا من تعزيز عائداتنا في أسواق الشرق الأوسط بحوالي 12 مرة، وكذلك نمت أعمالنا مع الشركاء حوالي 12 مرة.

كم تتوقع أن تحافظ الأعمال على جدواها في نظر شركاء قنوات التوزيع ممن ينصب تركيزهم على أسواق الكمبيوترات الشخصية المكتبية؟

مانوج ثاكر: أاعتق أن السؤال ذاته موجه إلى أولئك الذين يسمسرون ويتاجرون بأعمال الكمبيوتر الدفتري. ما الذي يجعلهم يعتقدون أن شركات التصنيع من الفئة الأولى سيلجأون إليهم مستقبلا؟ فما القيمة التي يضيفونها لهم؟ في حين أن محطات العمل والكمبيوترات المكتبية التي توفر سعات تخزين فائقة تبقى أساسية ومحورية. كما أن جميع التغيرات التقنية تسير باتجاه مزيد من الطلب على الكمبيوتر الكتبي. إلا في حال تمكن الكمبيوتر الدفتري من توفير هذه الاحتياجات مستقبلا.

سامر الأتاسي: ستبقى أعمال الكمبيوتر الشخصي صامدة ما استمرت شركات مثل "إنتل"، و"إيه إم دي" وشركات تصنيع الأقراص الصلبة والعديد غيرها من شركات تصنيع المكونات في تقديم منتجات تقنية جديدة للكمبيوتر الشخصي. كما أن الأمر سيبقى موجودا ما دامت شركات التصنيع تواصل العمل على تطوير وتصنيع منتجات جديدة وكمبيوترات شخصية متقدمة تبدو ملائمة لقطاع الشركات وغيرهم من المستخدمين.

خالد كامل: بالنظر إلى النمو الاقتصادي غير المسبوق والذي تشهده عدة اسواق على مستوى منطقة الخليج، وبالطبع أسعار النفط التي لا يخفى على أحد تواصل ارتفاعها، فإننا توقع استمرار هذا النمو وبالتالي العديد من مشاريع البنى التحتية، والتي يتوقع منها أن تسهم في استمرار هذا الزخم للأعمال في الأسواق في المستقبل المنظور.

سنجاي كاشرو: لا يمكن لأحد ان يتوقع فعلا مدى استمرار الأعمال مستقبلا. فالأعمال تشهد تغيرا مستمرا، وكذلك الحال مع الكمبيوتر المكتبي. ونحن نمتلك سلسلة من الكمبيوترات التي أثبتت نجاحا كبيرا. كما أن حجم الكمبيوترات المكتبية يتجه ليكون أصغر في ظل هذا التطور السريع الذي تشهده التقنيات. ولا يقتصر الأمر على الكمبيوتر المكتبي أو حتى الدفتري أو حتى أنظمة الخادم. بل يعود الأمر إلى التقنية وإلى حيث تقودنا هيه التقنية. ونحن سنواصل العمل على تزويد الأسواق بأحدث وأفضل المنتجات وأكثرها اعتمادية في هذا القطاع الذي نركز عليه.

سامح الديب: هذا سؤال صعب حقا لأنني أعتقد أن شركاء قنوات التوزيع الذين يركزون على أسواق الكمبيوتر المكتبي سيواجهون أوقات صعبة بكون الأسواق التقليدية للكمبيوتر المكتبي لا تسجل أي تطور كان. وتؤكد تقارير "آي دي سي" ما أقول. وتبدو القطاعات التي تسجل ريادة للكمبيوتر المكتبي معروفة لدى الجميع مما يجعلهم يصبون تركيزهم على قطاعين او ثلاثة قطاعات، وهو ما ينعس على تراجع هوامش الأرباح بسرعة كبيرة. وبالتالي فإن الفرص ترتبط بقدرتهم على تنويع منهجياتهم وتقديم حلول أخرى في الميدان ذاته.

الكمبيوتر المكتبي



hg;lfd,jv hgl;jfd








من مواضيع ^Abu Turky^
توقيع ^Abu Turky^
 


[gdwl] ســاهم معــنا وضـــــع بصمتك [/gdwl]
^Abu Turky^ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2008, 09:04 AM   رقم المشاركة : [2]
CLassiC
:: شخصيـﮧ هامـﮧ ::

 الصورة الرمزية CLassiC
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي رد: الكمبيوتر المكتبي

يعطيك العافية ابو تركي على المعلومات
من مواضيع CLassiC
CLassiC غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2008, 09:19 AM   رقم المشاركة : [3]
^Abu Turky^
:: الرقابــة ::
:: فريق حل مشاكل الكمبيوتر ::

 الصورة الرمزية ^Abu Turky^
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي رد: الكمبيوتر المكتبي

الله يعافيك فايروو عالمرور
من مواضيع ^Abu Turky^
توقيع ^Abu Turky^
 


[gdwl] ســاهم معــنا وضـــــع بصمتك [/gdwl]
^Abu Turky^ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-22-2008, 01:09 PM   رقم المشاركة : [4]
Hectr
:: مشرف شغف الرياضة والألعاب ::

 الصورة الرمزية Hectr
 





 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي رد: الكمبيوتر المكتبي

من مواضيع Hectr
Hectr غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الإعلانات النصية

مركز تحميل الصور:




الساعة الآن 05:33 PM الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Upgrade & Development By TECHNO4COM

الموقع غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من اتفاق تجاري
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي إدارة ومُلاك شبكة تكنو فور كوم ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)


Protected by CBACK.de CrackerTracker

McAfee Secure sites help keep you safe from identity theft, credit card fraud, spyware, spam, viruses and online scams

Add to Windows Live Rojo RSS reader iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki Add to RSS Web Reader Add to Feedage.com Groups Add to NewsBurst Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes

Preview on Feedage: -%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D9%83%D9%86%D9%88-%D9%81%D9%88%D8%B1-%D9%83%D9%88%D9%85-Add to My Yahoo! Add to Google! Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader Add to MSN Add to AOL! Add to meta RSS Add to Windows Live