عرض مشاركة واحدة
قديم 01-07-2009, 09:15 PM   رقم المشاركة : [1]
نسمه الصباح
:: تمتلكـ قلمـ رائعـ ::
 




 

مركز رفع الصور والملفات

22 تعرفي علي معني الصداقة وكيف تكون


أحد المستحيلات التي نحتاجها دائماً
تعرفي علي معني الصداقة وكيف تكون


تعرفي معني الصداقة وكيف تكون

قالوا قديماً "المستحيلات ثلاثة الغول والعنقاء والخل الوفي" ، ولكن هذه المقولة ليست صحيحة تماماً لأن "الغول" أسطورة لا وجود لها ، والعنقاء خرافة ، أما الخل الوفي أو الصديق موجود وقد يري البعض ندرة وجود الأصدقاء ، وقد يرون من الصعوبة وجود صديق وفي يؤتمن على الأسرار أو الراحة فى التحدث إليه ، وكما قال المتنبي : صحبة الأخيار تورث الخير، وصحبة الأشرار تورث الندامة.
اختيار الصديق أمر ليس باليسير على الإطلاق ، ويعتقد كثيرون أن الصديق كلمة وهمية لا وجود لها ، وقد شغلت الصداقة فكر "أبي حيان" لدرجة أنه ألف عنها كتاباً كاملاً به 469 صفحة ، جاءت كلها رفضاً لوجود معنى للصداقة، ولوجود الصديق.
فيقول في صفحات من كتابه "رسالة الصداقة والصديق" : " ينبغي أن نثق بأنه لا صديق ولا من يتشبه بالصديق ، وإذا أردت الحق علمت أن الصداقة والألفة والاخوة والرعاية والمحافظة قد نبذت نبذا ورفضت رفضاً، ووطئت بالاقدام ولويت دونها الشفاه، وصرفت عنها الرغبات" .
أما سقراط فيقول: "مما يدل على عقل صديقك ونصيحته لك أنه يدلك على عيوبك، وينفيها عنك ويعظك بالحسنى ويتعظ بها منك، ويزجرك عن السيئة، وينزجر عنها لك".
ولكن مهما اختلف الفلاسفة حول وجود الصداقة من عدمها فهي شكل من الأشكال الاجتماعية قد تتصل بالإخلاص أحياناً وبالغدر مرات أخرى ، أيضاً قد تضيف للشخص بكل ما هو جديد وراق أو تؤثر بصورة سلبية وقديما قالت الحكمة العربية "صداقة الجاهل هم" بل تكون ضياع أحياناً ، لذا أوصانا الرسول عليه الصلاة والسلام باختيار الصديق لأنه مرآة لشخصية الإنسان قال أشرف الخلق : "المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل".
صديقات فى حياتك
تعرفي معني الصداقة وكيف تكون

ولأن الإنسان كائن اجتماعي بطبعه يحتاج لدعم الآخرين من حوله بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، يشير خبراء علم النفس إلى أنه يجب أن يكون هناك تواصل وتشجيع من الآخرين ، لذا نبحث دائماً عن صديق الأمر الذي ينعكس على المزاج والصحة النفسية.
وعن أهمية وجود الصديقات فى حياة حواء تشير د‏.‏ ايرين لفاين استاذ الطب النفسي بجامعة نيويورك إلى أن هناك أربعة أنواع من الصديقات لاغني للمرأة عنهن :
1 - صديقتك التي تثقين فيها وهي الصديقة التي تربيت ونشأت معها أو تلك التي شاركتك في سنوات دراستك بالجامعة‏,‏ وهي الوحيدة التي تلجئين إليها في الأوقات الصعبة وعلي الرغم من إنكما لاتلتقيان بانتظام فإنكما بمجرد ان تتقابلا ينساب الحديث بينكما بسلاسة كأنه لم ينقطع أبدا وكأنكما لم تفترقا أبداً‏، كما ذكرت جريدة "الأهرام".‏

2 - صديقتك التي تكبرك بأعوام‏,‏ وهي زميلتك في العمل أو الجارة ذات الأبناء الذين تبلغ أعمارهم ضعف أعمار ابنائك وهي الناصحة الأمينة والرفيقة المخلصة التي تحصلين منها علي خلاصة خبرتها في الحياة‏.‏

3 - صديقتك التي تصغرك في السن‏،‏ وهي التي تذكرك بنفسك عندما كنت في مثل عمرها وتعطيك دفعة وتشعرك بالحماس والانطلاق عندما تشعرين بالجمود والتردد‏ ، فالاصدقاء الشباب لديهم الطاقة والقدرة علي المخاطرة وعلي تجربة اشياء جديدة كما أنها قابلة لتبادل النصح والمشورة‏.‏

4- صديقتك الأم‏ وهي جارتك التي تتركين عندها طفلك المريض وتذهبين إلي العمل أو تتسلم بريدك عندما تكونين غائبة وتساعدك في شراء هدية لزوجك أو لعيد الام أو تصحبك في الأسواق أو حتي إلي حديقة الاطفال لتساعدك في العناية بأطفالك‏.‏
اختبري نفسك
والآن تعرفي على مدي حب صديقاتك لكِ ،وهل أنتِ صديقة صدوقة وحقيقية أم أنك من النوع الأناني لا يهمك سوي نفسك فقط ، يمكنك التأكد من ذلك بالإجابة على أسئلة الاختبار الآتي :
تعرفي معني الصداقة وكيف تكون



1- إذا رأيتِ أحد صديقاتك جالسة في وقت راحة العمل أو الدراسة بمفردها وقد بدا عليها الحزن الشديد - علماً بأنها ليست صديقتك المحببة إلى قلبك - هل :
أ - لا أهتم فما دامت غير محببة إلى قلبي فلماذا أتطفل عليها؟.
ب - ربما أسألها عما إذا كانت تعاني من أمر ما ثم أذهب .
ج - أقترب منها بهدوء وأجلس قربها وأسأله عما يضايقها وأصر على أن تخبرني لعلي أساعدها أو أخفف عنها.
2- هل تساعدين صديقتك إذا كلفت بعمل زائد عن المعتادة عليه ؟
أ - كلا نادراً ما أساعدها .
ب - قليلاً ما أساعدها .
ج - نعم أساعدها كثيراً في أعـمـالها .
3- حين تغيب صديقتك عن العمل أو الجامعة فترة ثم تريها هل تسألينها عن أحوالها بالتفصيل وماذا فعلت؟
أ - كلا أكتفي فقط بالسلام عليها والسؤال على حالها بسرعة.
ب - أحياناً حسب قربها مني.
ج - نعم أسألها عن حالها بالتفصيل لتشعر بمدى اهتمامي وحبي لها.
تعرفي معني الصداقة وكيف تكون

4- سألتك صديقتك عن فستانها الجديد ، وكان ألوانه غير متناسقة أبداً، لكنها كانت سعيدة ومعجبة به ،فكيف تخبرينها برأيك؟
أ - بصراحة .. ألوانه فاقعة جداً.
ب - لا بأس به لولا ألوانه.
ج - جيد وجميل .. لكن لا أعرف .. ألا تبدو ألوانه غير متناسقة بعض الشيء!
5- أهدتك صديقتك ساعة عادية لا تعجبك كثيراً, ولديك ما هو أجمل منها هل تقومين بارتدائها أمامها؟
أ - لا أظن أن هذه الفكرة ستطرأ على بالي إذا كانت الساعة لا تعجبني لماذا أرتديها؟
ب - ربما ، إذا كانت ملائمة لما أرتديه.
ج - بالتأكيد سأحرص على ارتدائها أمامها حتى أسعدها.
6-هل تكثرين من التبسم في وجه صديقاتك عند رؤيتهن ؟
أ - ماذا ؟ هل أنا مجنونة؟ لا أحب التبسم دون سبـب .
ب- أحياناً .. حسب حالتي المزاجية .
ج - نعم أحب أن أكون بشوشة وأتبسم في وجه من أنظر إليه.
7- حين تتجولين في العمل أو الجامعة هل تلقين السلام على صديقاتك حين تريهم ؟
أ - كلا لم أقم بهذا من قبل .
ب - أحياناً ولكن على صديقاتي المحببين إلى قلبي .
ج - نعم أحب أن أسلم على كل من أمر به كي اكسب الأجر من الله .
بعد الإجابة أعطِ نفسك درجة لكل إجابة (ب) ودرجتين لكل إجابة ( ج ) ولا شيء للإجابة ( أ ) ، ثم قومي بحساب الدرجات واعرفي شخصيتك مع صديقاتك :
تعرفي معني الصداقة وكيف تكون

* من 10 إلى 14 : لطفك وطيبتك جعلتكِ محبوبة من صديقاتك ، أنتِ شخصية طيبة ، استمري في تعاملك الطيب مع صديقاتك وداومي على هذه الصفات.
* من 5 إلى 9 : أنتِ شخصية وسطية في التعامل فلا تبذلين الكثيرمن أجل صديقاتك ، ولكن قد تفسد هذه المعاملة علاقتك ببعض صديقاتك ،فاحرصي على حسن التعامل معهن لأن الابتسامة في وجه أخيك صدقة، وهى من أول آداب المعاملة.
* من صفر إلى 4 : لابد أن تراجعي حساباتك واسألي نفسك "هل تحبك صديقاتك؟" ، هل قدمت لهن حسن المعاملة أو أي ثناء أو اهتمام ومساعدة ؟هل تـهـتـميـن بـمشاكلهن ؟ هل تتحدثين معهن بطيبة واحترام أم بخشونة وجرأة تجرح مشاعرهن ؟ فكري جيداً وغيري اسلوبك في التعامل معهن ، لأن صديقاتك ستنفض من حولك.


juvtd ugd lukd hgw]hrm ,;dt j;,k








من مواضيع نسمه الصباح

التعديل الأخير تم بواسطة فيونكـــهـ ورديـــهـ ; 01-09-2009 الساعة 11:08 PM.
نسمه الصباح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس