عرض مشاركة واحدة
قديم 12-16-2008, 04:50 PM   رقم المشاركة : [1]
Hectr
:: مشرف شغف الرياضة والألعاب ::

 الصورة الرمزية Hectr
 





 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي مجلس الامن الدولي يستعد لاصدار قرار دولي لدعم عملية السلام في الشرق الاوسط


من المقرر ان يتبنى مجلس الامن الدولي الثلاثاء مسودة قرار اميركية روسية تجدد التاكيد على دعم عملية السلام في الشرق الاوسط في الوقت الذي تشهد فيه الساحتان الفلسطينية والاسرائيلية منعطفات سياسية العام المقبل.
واعرب دبلوماسيون غربيون عن ثقتهم بأن يتم تبني النص بالتوافق. وصرح مسؤول بارز في وزارة الخارجية الاميركية طلب عدم الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس في وقت متاخر من الاثنين "ما نريده هو الدعم العربي للقرار. ونعتقد ان لدينا دعما عربيا".
وقال احمد جبريل المتحدث باسم جاد الله عزوز الطلحي سفير ليبيا في الامم المتحدة العضو العربي الوحيد في مجلس الامن المؤلف من 15 عضوا ان الجانب العربي طالب فقط بتعديلات طفيفة.
ووضع سفراء مجلس الامن في وقت متاخر من الاثنين اللمسات النهائية على المسودة التي تؤكد على مبادئ عملية السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين في مرحلة انتقالية تشهد تولي ادارة اميركية جديدة للسلطة في الولايات المتحدة واجراء انتخابات مبكرة في اسرائيل وفي الاراضي الفلسطينية العام المقبل.
ويتوقع الموافقة على المسودة التي تم الكشف عنها السبت كمبادرة اميركية روسية مشتركة في جلسة وزارية لاعضاء مجلس الامن ال15 تحضرها وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ونظيرها الروسي سيرغي لافروف.
وفي حال تبني القرار فان المسودة التي صاغتها الولايات المتحدة ستكون اول قرار يصدر حول النزاع الاسرائيلي الفلسطيني منذ خمس سنوات.
وتؤكد المسودة على المبادئ التي وافق عليها الاسرائيليون والفلسطينيون "لاجراء عملية تفاوض ثنائية وجهودهم الحثيثة لتحقيق هدفهم بالتوصل الى اتفاق سلام يحل كافة المشاكل العالقة بما فيها كافة القضايا الاساسية دون استثناء".
كما تدعو المسودة الطرفين الى "الوفاء بالتزاماتهم (..) والامتناع عن اتخاذ اية خطوات يمكن ان تقوض الثقة او تؤثر على نتيجة المفاوضات".
كما تحث المسودة على تكثيف الجهود الدبلوماسية "لتعزز بموازاة التقدم في العملية الثنائية الاعتراف المتبادل والتعايش السلمي بين كافة دول المنطقة في اطار ارساء سلام شامل وعادل ودائم في الشرق الاوسط".
ودعت اللجنة الرباعية للشرق الاوسط الاثنين الاسرائيليين والفلسطينيين الى تكثيف محادثاتهم لانهاء النزاع بينهم واقامة دولة فلسطينية الى جانب اسرائيل امنة.
وجاء في بيان الرباعية ان العملية الثنائية التي اطلقت العام الماضي في انابوليس تحت رعاية الولايات المتحدة "لا يمكن الرجوع عنها ويجب تكثيف هذه المفاوضات من اجل انهاء النزاع واقامة دولة فلسطينية بالسرعة الممكنة تعيش جنبا الى جنب بسلام وامان مع اسرائيل".
وصدر البيان عقب اجتماع مغلق عقد في نيويورك شارك فيه بان كي مون ورايس ولافروف والممثل الاعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ومفوضة العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي بينيتا فيريرو اضافة الى جيرار ارو المسؤول البارز في الخارجية الفرنسية.
وكانت اللجنة الرباعية قد وضعت خارطة طريق لقيام دولة فلسطينية قابلة للحياة الى جانب اسرائيل امنة.
وكانت ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش تامل في ان تتوصل الاطراف الى اتفاق خلال عام بعد احياء مفاوضات انابوليس في تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي بعد سبع سنوات من التوقف.
الا انه لم يتم تحقيق اي تقدم ملموس بشان حل القضايا الجوهرية مثل القدس والحدود المستقبلية للدولة الفلسطينية ومسالة اللاجئين منذ اطلاق عملية انابوليس.


l[gs hghlk hg],gd dsju] ghw]hv rvhv ],gd g]ul ulgdm hgsghl td hgavr hgh,s'








من مواضيع Hectr
توقيع Hectr
 
عودة للمنتدى بعد غياب طويـــــــــل..
Hectr غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس