عرض مشاركة واحدة
قديم 12-11-2008, 11:11 AM   رقم المشاركة : [1]
Hectr
:: مشرف شغف الرياضة والألعاب ::

 الصورة الرمزية Hectr
 





 

مركز رفع الصور والملفات

Post اعتمده وزراء النقل وسيرفع إلى القمة الاقتصادية المقبلة في الكويت


يعتبر مشروع الربط البري العربي بالطرق والسكك الحديدية من أهم المشروعات التي سيتم رفعها إلى القمة العربية الاقتصادية التنموية الاجتماعية المقرر عقدها في الكويت يومي19 و20 يناير المقبل.
وأجمع الخبراء على أن هناك فوائد بالجملة بانتظار الشعوب العربية بعد الموافقة على مشروع الربط البري العربي خاصة وأنه يهدف إلى توفير رؤية شاملة للتكامل والترابط بين شبكات الطرق والسكك الحديدية العربية لتعزيز الربط بين دول المنطقة وتحقيق التكامل الإقليمي فيما بينها كما يهدف المشروع إلى تيسير حركة نقل التجارة العربية البينية وحركة السياحة بين الدول العربية.
وأعد هذا المخطط استنادا إلى دراسات فنية وتقارير لبعثات ميدانية واجتماعات عربية رسمية وفنية. وكان من بين أهم المرتكزات التي استند إليها المخطط هي خطط الدول العربية في هذا المجال والاتفاقيات الإقليمية التي التزمت بها تلك الدول وتصور ربط الشبكات العربية مع دول الجوار. وأشارت مصادر إلى أن هذا المخطط اعتمد على شقين هما الربط بالسكك الحديدية بين الدول العربية والربط بالطرق البرية.
وبالنسبة للشق الأول والخاص بالربط بالسكك الحديدية فإن المخطط يشير إلى وجود فجوة بين المحاور المستهدفة بالربط بين الدول العربية وهذه الفجوة تعد مجالا لتنفيذ مشروعات سكك حديد من قبل الحكومات أو القطاع إما بإنشاء وصلات جديدة أو برفع مواصفات الوصلات القائمة أو بإدخال أنظمة إلكترونية متطورة أو بإدخال أنظمة الإدارة الحديثة. كما أن المخطط أشار إلى أن مجموع أطوال الأجزاء القائمة حاليا والمشغلة على محاور الربط 10 آلاف و362 كيلومترا أي بنسبة 32% من شبكة الربط بالسكة الحديدية.
ومن أطوال الأجزاء القائمة والمشغلة فإن 8 آلاف و385 كيلومترا منها "سكك قياسية" بنسبة 81% والباقي ضيق بطول 1977 كيلومترا بنسبة 19%.
ووفقا لعدد من الدراسات فإن تكلفة إنشاء كيلومتر طولي من السكك الحديدية تتراوح بين 600 ألف دولار ومليون دولار (حسب طبيعة الأرض وطبوغرافية الموقع والمسار).
وفيما يتعلق بالشق الثاني وهو مخطط الربط البري العربي بالطرق فإن المخطط يشير إلى أن دراسة "محاور الطريق" وضعت مخططا لممرات طرق الربط بين الدول العربية يبلغ عددها 40 ممرا وطولها 60 ألفا و372 كيلومترا استند في تصميم 23 منها على المحاور الواردة في الطرق الدولية في المشرق العربي والتي يبلغ طولها الإجمالي 31 ألفا و466 كيلومترا وأضاف إليها المخطط 17 ممرا يبلغ طولها الإجمالي 28 ألفا و966 كيلومترا. ووفقا للجدول الزمني للمخطط فإن نسبة 69% من الممرات والطرق الواردة به يجب أن تكون قيد التشغيل في غضون السنوات الثماني المقبلة حتى عام 2016. ويقترح المخطط عددا من المشروعات المتعلقة بربط الطرق بين الدول العربية منها تطوير منشآت المعابر الحدودية بخدمة الركاب والشاحنات وإقامة مراكز لوجستية لخدمة حركة البضائع عند المعابر الحدودية والفنادق الصغيرة والاستراحات ومراكز خدمة وإصلاح المركبات على طول المحاور. كما يدعو المخطط القمة العربية الاقتصادية إلى تحسين إجراءات العبور بالمنافذ الحدودية البرية وتطوير منشآتها وخدماتها لصالح انسياب حركة البضائع والركاب بين الدول العربية


hujl]i ,.vhx hgkrg ,sdvtu Ygn hgrlm hghrjwh]dm hglrfgm td hg;,dj








من مواضيع Hectr
توقيع Hectr
 
عودة للمنتدى بعد غياب طويـــــــــل..
Hectr غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس