عرض مشاركة واحدة
قديم 12-11-2008, 11:03 AM   رقم المشاركة : [1]
Hectr
:: مشرف شغف الرياضة والألعاب ::

 الصورة الرمزية Hectr
 





 

مركز رفع الصور والملفات

13 شاب سعودي يمضي ساعات يومه في تغسيل وتكفين الحجاج الموتى


سعودي يمضي ساعات يومه تغسيل

عبدالقادر الأنصاري

تختلف مهام الشاب السعودي عبدالقادر موسى الأنصاري ابن العشرين عاما في حج هذا العام عن بقية المهام التي يقوم بها من هم في سنه، فهو الشاب الوحيد في مثل هذه السن الذي تحتضن يداه أجساد الحجيج الذين لقوا ربهم في المشاعر المقدسة، حيث يخلع عنهم إحرامهم لتغسيلهم، ومن ثم يقوم بتكفينهم.
المهمة التي تبدو صعبة للغاية، لمن هم في سن عبد القادر، يراها هو سهلة وإن كان لا ينكر أنه واجه بعض الصعوبات في بداية الأمر عند ممارسة هذه المهمة.
يقول الشاب عبد القادر الأنصاري، مندوب مغسلة دار التوحيد في مستشفيات المشاعر المقدسة، إن مهمته تتمثل في نقل المتوفين من المشاعر المقدسة إلى مغسلة جامع التوحيد لكي يغسل الميت ويكفن ويصلى عليه في الحرم ومن ثم يدفن. وأشار إلى أنه يباشر نقل جثث المتوفين، ويشارك في غسيل الموتى، لكنه يتقن عملية التكفين، نظرا لمشاركته الطويلة في هذه العملية، وتلقيه دورات أقيمت في مغسلة دار التوحيد.
وأضاف الأنصاري، الذي يمضي ساعات يومه مع الموتى، أنه يحمل الشهادة المتوسطة، ويعمل في هذا المجال منذ 3 سنوات بدافع الرغبة في الأجر، مشيرا إلى أنه كان يواجه صعوبة بالغة في بداية الأمر لتأثره بحالة المتوفين، لكنه مع الممارسة أصبح يتعامل مع الأموات، كما يتعامل مع الأحياء. وعن آلية استلام جثث الموتى لغسلها وتكفينها، أشار إلى أنهم في المغسلة لا يستلمون أي جثة إلا بعدما يقرر الطبيب وفاتها، ومن ثم تنهي بقية أمور التغسيل والدفن. وذكر أن هناك شباباً سعوديين متعاونين في المغسلة يقومون بتغسيل الموتى وتكفينهم.


ahf su,]d dlqd shuhj d,li td jysdg ,j;tdk hgp[h[ hgl,jn








من مواضيع Hectr
توقيع Hectr
 
عودة للمنتدى بعد غياب طويـــــــــل..
Hectr غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس