عرض مشاركة واحدة
قديم 11-04-2008, 11:38 PM   رقم المشاركة : [1]
Hectr
:: مشرف شغف الرياضة والألعاب ::

 الصورة الرمزية Hectr
 





 

مركز رفع الصور والملفات

Post ياحسيـن والله مالهـا سـبـت رجلـيـن


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حينما كثرت النزاعات وحصل ماحصل واضطر (عبدالله الرشيد )من قبيله شمر
حكام حائل بالزمان السابق الى الخروج من حائل مشيا على الاقدام وكان
برفقته زوجته وخادم له اسمه (حسين)ولان الارض صخريه في جبال حائل
وكانت زوجته تمشي حافيه وهي لم تعتد ذالك ولكن لما حل بهم اضطرت
للخروج مع زوجها وكان الاميروحسين قد تعودا على الخشونه فلم يتاثرا
اما هي فقد احفى الصخر قدميها واخذت تتمايل بمشيتها ولما التفت

الامير لها رق لحالها وقدر ما هي فيه فأمر الخادم
بأن يرمي نعليه لها وهو يقول
:





ارم النعل لمغيزل العيـن ياحسيـن
واقطع لها من ردن ثوبـك ليانـه
ياحسين والله مالها سبت رجليـن
ياحسين شيب بالضميـر اهكعانـه
جنب حفاه القاع واتبع بهـا اليـن
واقصر اخطا رجليك وامش امشيانه
وان شلتها ياحسين تر مابها شين
حيث الخوي ياحسين مثل الامانـه
ولا يستشك ياحسين كود الردييـن
والا ترى الطيـب وسيـع بطانـه


انها حقا تعد من نوادر العرب بالوفاء وفاءالزوجه التي اثرت شظف
العيش على العز وتبعت زوجها الى مصيره غير المعروف
ووفاء الخادم (حسين)الذي لم يترك عبدالله بن رشيد حتى في صيغه
خطابه لحسين بالامتناع وليس بالامربل ان الجميل هو البيت الاخير في
الفقيده الذي سرى مسرى الامثال بل لم يشكك الامير ابن رشيد في نيات
حسين وامانته عندما خاطبه الامير في البيت الرابع بان (الخوي )اي الرفيق
(ولم يجعل صيغته متعاليه)مثل الامانه لايمكن لااحد ان يخونها....
هذا صفاء نفوس من سبقوا وهذا بحق من عيون
الادب والشعر وحكمه على مر العصور

رحم الله الامير ورحم الله زوجته ورحم الله حسين واموات المسلمين



..منقول..



dhpsdJk ,hggi lhgiJh sJfJj v[gJdJk








من مواضيع Hectr
توقيع Hectr
 
عودة للمنتدى بعد غياب طويـــــــــل..
Hectr غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس