عرض مشاركة واحدة
قديم 01-11-2011, 02:28 PM   رقم المشاركة : [1]
أبوعبدالرحمن السلفي
:: مشرف إسلامي نور طريقي ::

 الصورة الرمزية أبوعبدالرحمن السلفي
 





 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي ال*** الفوزان: الانتحاريون مجاهدون في "سبيل الشيطان"


ال*** الفوزان: الانتحاريون مجاهدون في "سبيل الشيطان"
السبت 04 صفر 1432 الموافق 08 يناير 2011



وصف عضو هيئة كبار العلماء في السعودية ال*** صالح الفوزان العمليات "الانتحارية "بأنها أعمال في "سبيل الشيطان" ولا يمكن أن تكون في سبيل الجهاد.

ونقلت صحيفة الشرق الأوسط السعودية عن ال*** الفوزان قوله: "الانتحاري يزعم أنه مجاهد في سبيل الله، وهو ليس مجاهدًا في سبيل الله، هو مجاهد في سبيل الشيطان الذي أغراه وسوَّلَ له" ارتكاب هذا الفعل.

وأضاف في محاضرةٍ ألقاها في الرياض: "لا يجوز لمسلم يؤمن بالله واليوم الآخر أن يقتل نفسه"، مؤكدًا أن أعمال العنف التي ترتكب في هذه الأيام باسم "الجهاد" ليست جهادًا بل "تخريب".

وتابع: "نحن نقر الجهاد ونرغب فيه لكن هذا ليس بجهاد، هذا تخريب وقتل للنفوس بغير حق. الجهاد له أحكام وله ضوابط وشروط، يتولاه ولي أمر المسلمين ويدعو إليه".

ودانَ ال*** الفوزان أيضًا الهجوم الذي وقع في الأول من يناير على كنيسة "القديسيْن" في مدينة الإسكندرية المصرية وأدَّى لمقتل 21 شخصًا، معتبرًا إياه نوعًا من "الغدر لأنّ هؤلاء النصارى لهم عهد ولهم ذمة عند المصريين، فهم جيرانهم ويسكنون معهم فلا يجوز الغدر بهم وإن كان من خارج مصر وليس من أهلها فهذا لا يحسب على مصر".

كما أبدى أسفه لارتباط "الإرهاب" بالإسلام وقال: كما تعلمون الآن أصبح اسم الإرهابي واسم المسلم مقترنين.. إذا قيل مسلم قالوا هذا إرهابي؛ لأن الإسلام عندهم هو الإرهاب.. سواء أكانوا يريدون التدليس على الناس أو أنهم جُهَّال بالإسلام".

وشدد عضو هيئة كبار العلماء على حرمة الأنفس المعصومة، سواء كان من المسلمين أو من المستَأْمَنِين. وقال متسائلاً: الأطفال ما جرمهم؟ النساء ما جرمهن؟ المستأمنون والمعاهدون الذين لم يحصل منهم أذى على المسلمين ما جرمهم..؟".

وأكَّد أنه حتى لو وقع ضرر من المستأمنين والمعاهدين على المسلمين، فليس من حق أحد أن يعتدي عليهم، "ومن حصل منه شيء يرفع أمره لولي الأمر.. ليس أنت من تعاقبهم؛ المسألة محكومة ولها أنظمة وأحكام شرعية".



hg*** hgt,.hk: hghkjphvd,k l[hi],k td "sfdg hgad'hk"








من مواضيع أبوعبدالرحمن السلفي
توقيع أبوعبدالرحمن السلفي
 قال الأصبهاني - رحمه الله - في كتابه (الحجة في بيان المحجة): " قال أهل السنة : لا نرى أحداً مال إلى هوى أو بدعة إلا وجدته متحيراً ميت القلب ممنوعاً من النطق بالحق "
قال الإمام أَحمد بن سنان القطان رحمه الله تعالى : ( لَيْسَ في الدنيا مُبْتَدع ؛ إِلا وهو يُبْغضُ أَهلَ الحَديث ، فإِذا ابْتَدَعَ الرجُلُ نُزِعَتْ حَلاوَةُ الحَديثِ من قَلْبِه)
تحذير :
false
أبوعبدالرحمن السلفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس