عرض مشاركة واحدة
قديم 10-15-2010, 02:17 AM   رقم المشاركة : [169]
^Abu Turky^
:: الرقابــة ::
:: فريق حل مشاكل الكمبيوتر ::

 الصورة الرمزية ^Abu Turky^
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي رد: صباح الخير مساء الخير ياعمري ياتكنو


الله يسعد صباحكم الساعة 12 والربع صباحا بتوقيت الرياض .. أصبحكم ورح أتفرج على فيلم مدته ساعة ونص تقريبا ههههه بس قبلها أحط لكم معلومة حلوة تثقفون نفسكم شوي

جهاز كشف الكذب
(Polygraph) اخترع هذا الجهاز عام 1921م ومخترعه هو جون.أ.لارسون ويسمى هذا الجهاز البوليغراف. ويقال أن كيلر هو من اخترعها ولكن قد يكون كيلر من أسس الفكرة وطورها من بعد جون وهذه كلها قصص لا مصدر لها.

عندما يكذب شخص تحدث تغيرات فسيولوجية في جسمه كأن تصبح نبضات قلبه أسرع وجهاز كشف الكذب يسجل هذه التغيرات وتقدر نسبة دقته 80%....

عندما يجرى اختبار كشف الكذب لشخص ما توصل أجزاء مختلفة من الجهاز بجسمه ويوجه المحقق أسئلته فيسجل الجهاز التغيرات في وظائف الجسم الناجمة عن التحقيق ثم يتم تحليل الملاحظات المسجلة على الجهاز.

ليس كل أصحاب السوابق والمتمرسين على الجرائم يستطيعون السيطرة على انفعالاتهم فيجعلون تحليل الملاحظات على جهاز كشف الكذب لاجدوى منها. وعموما فإن صياغة وتشكيل الأسئلة الخاصة باختيار كشف الكذب، وفى ظل معلومات وتحريات دقيقة وتحليل نفسى مسبق لنوع شخصية الفرد الذي يتم إجراء الاختيار عليه، يمثل نسبة 95% من نجاح الاختيار. المحاكم لا تعترف بنتائج هذا الجهاز كأدلة ضد أي متهم.

جهاز كشف الكذب عبارة عن أداة مصممة خصيصاً من أجل تتبع التغيرات الفسيولوجية التي تحدث في الجسد البشري أثناء الاستجواب، وهي تعتمد على تسجيل ملاحظات حسابية على التغيرات التي تطرأ على بعض الوظائف الطبيعية للجسد. عليه فهي لا تؤكد المصداقية بل غاية ما تستطيع أن تخبر عنه هي التغيرات الفسيولوجية التي طرأت على الجسد أثناء الاستجواب

وهذه الأجهزة تعتبر مزيجاً من الأجهزة الطبية التي تستخدم لمراقبة التغيرات، مثل (معدل ضربات القلب، ضغط الدم، التنفس). بحيث يكون التذبذب في المؤشرات الخاصة بهذه المتغيرات دالاً على أن الشخص الخاضع للاستجواب لا يقول الحقيقة، لكن هذا لا يمنع أن نتائج الاختبار تظل تحمل العديد من التفسيرات حسب رؤية القائم على الاختبار. وإن كانت اختبارات فحص الكذب قد ارتبطت في ذهن القارئ بمغامرات وقصص الجاسوسية، لكن هذه الأجهزة أصبحت تستخدم بكثرة في تحقيقات الجرائم الجنائية. كما أن بعض الجهات الحكومية الهامة، قد تشترط مرور الراغبين في العمل بها باختبار الكذب ضمن اختبارات الالتحاق بالعمل. وشهدت الأجهزة العديد من التطورات خلال العقد الماضي، فقد ظلت لسنوات عديدة هي الأجهزة التناظرية التي يوجد بها مجموعة من الإبر ترسم خطوطا متعرجة على شريط ورقي متحرك (مثل جهاز رسم القلب العادي). أما اليوم، فقد حل محلها أجهزة رقمية تعمل بآلية أكثر تعقيداً، حيث يجلس الشخص الخاضع للاستجواب مسترخياً على كرسي ويتم توصيل مجموعة من الأنابيب والأسلاك بأماكن محددة من جسمه، وعن طريقها ترصد التغيرات الفيزيائية التي تطرأ عليه. فمن المفترض أن الكذب تصحبه تغيرات في معدلات عدد من الوظائف الفسيوليوجية التي تقاس قبل وبعد الاستجواب

يتم توجيه حوالى1011 سؤالاً على المستجوب، 34 فقط من بين هذه الأسئلة ذات صلة مباشرة بموضوع الاستجواب وباقي الأسئلة أسئلة قياسية للتعرف على ردود أفعال الخاضع للاستجواب في مواقف محددة








من مواضيع ^Abu Turky^
توقيع ^Abu Turky^
 


[gdwl] ســاهم معــنا وضـــــع بصمتك [/gdwl]
^Abu Turky^ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس