عرض مشاركة واحدة
قديم 10-23-2008, 07:54 PM   رقم المشاركة : [1]
kakagooal
:: تكنو مبدع ::

 الصورة الرمزية kakagooal
 




 

مركز رفع الصور والملفات

10 نتائج لجولة الثالثة دوري ابطال اوروبا


خطوة هامة لبرشلونة وفوز تشلسي وإنتر ميلان

نتائج لجولة الثالثة دوري ابطال

خطا برشلونة الإسباني خطوة كبيرة نحو الدور الثاني بعدما حقق فوزه الثالث على التوالي بسحقه مضيفه بال السويسري 5-صفر الأربعاء في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة ضمن الدور الأول لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

واستعاد تشلسي وصيف بطل الموسم الماضي وإنتر ميلان الإيطالي نغمة الانتصارات بفوزين صعبين على ضيفيهما روما الإيطالي وانورثوزيس القبرصي بنتيجة واحدة 1-صفر، في حين فرط ليفربول الانكليزي بفوز في المتناول عندما سقط في فخ التعادل أمام مضيفه اتلتيكو مدريد الإسباني 1-1.

في المباراة الأولى، حسم برشلونة مواجهته مع بال في دقائقها الـ22 الأولى بتسجيله ثلاثية قبل ان يعززها بثنائية مطلع الشوط الثاني.

وخاض الفريق الكاتالوني المباراة في غياب أكثر من لاعب أساسي بعدما فضل المدرب جوزيب غوارديولا الاحتفاظ بهم على مقاعد الاحتياط في مقدمتهم اندريس انييستا والكاميروني صامويل ايتو والفرنسي تييري هنري ومواطنه اريك ابيدال.

وبكر برشلونة بالتسجيل في الدقيقة الرابعة عبر نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي عندما تلقى كرة رائعة من البرازيلي دانيال الفيش فانفرد بالحارس الأرجنتيني فرانكو كوستانزو وتابعها بسهولة داخل المرمى.

وعزز سيرجيو بوسكيتس تقدم برشلونة بهدف ثان في الدقيقة 15 عندما تلقى كرة من تشافي فتابعها بيمناه بين ساقي الحارس كوستانزو، ثم أضاف بويان كركيتش الهدف الثالث في الدقيقة 22 بتلقيه كرة من ميسي سددها من خارج المنطقة داخل المرمى.

وزاد برشلونة محن أصحاب الأرض مطلع الشوط الثاني بإضافته الهدف الرابع عندما مرر تشافي كرة إلى بوسكيتس ومن الأخير إلى كركيتش الذي انفرد بالحارس وأودعها على يساره (46).

وختم تشافي المهرجان عندما تلقى كرة من ميسي بعد مجهود فردي للبيلاروسي الكسندر هليب فسددها من خارج المنطقة على يمين كوستانزو (48).

سبورتينغ لشبونة - شاختار دانيتسك

في المجموعة ذاتها، انتزع سبورتينغ لشبونة البرتغالي فوزاً ثميناًَ من مضيفه شاختار دانيتسك الأوكراني بهدف وحيد سجله البرازيلي ليدسون في الدقيقة 76.

واستعاد تشلسي نغمة الانتصارات بعد سقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه كلوج الروماني صفر-صفر في الجولة الثانية، ونجح في حسم قمته مع روما في صالحه 1-صفر.

فرض تشلسي أفضليته طيلة المباراة وكان بإمكانه تسجيل أكثر من هدف بيد أن دفاع فريق العاصمة الإيطالية وحارس مرماه البرازيلي الكسندر دوني وقفا بالمرصاد لكل الهجمات قبل أن يستسلما في الدقيقة 77 لرأسية قائد الفريق اللندني الدولي جون تيري اثر ركلة ركنية.

وعزز تشلسي موقعه في الصدارة برصيد 7 نقاط، فيما تجمد رصيد روما عند 3 نقاط.

بوردو – كلوج

في المجموعة ذاتها، انعش بوردو آماله وحقق فوزه الأول بعد خسارتين عندما تغلب على كلوج بهدف وحيد سجله المدافع كادو خطأ في مرماه عندما حاول إبعاد تمريره عرضية ليوهان غوركوف.

إنتر ميلان – انورثوزيس

وحذا إنتر ميلان حذو تشلسي واستعاد بدوره نغمة الانتصارات عندما تغلب على ضيفه انورثوزيس القبرصي مفاجأة المسابقة بهدف وحيد سجله الدولي البرازيلي ادريانو في الدقيقة 44 بضربة رأسية اثر تمريره عرضية من مواطنه مايكون.

وكان إنتر ميلان سقط في فخ التعادل أمام ضيفه فيردر بريمن الألماني 1-1 في الجولة الثانية.

وهو الهدف الثامن عشر لادريانو مع إنتر ميلان في المسابقة الأوروبية العريقة فعزز رقمه القياسي في عدد الأهداف المسجلة في المسابقة بفارق هدفين عن ساندرو ماتزولا و6 أهداف عن الأرجنتيني خوليو كروز و7 أهداف عن الأرجنتيني الاخر هرنان كريسبو.

وهو الهدف الثاني لادريانو في المسابقة هذا الموسم بعد الأول في مرمى باناثينايكوس اليوناني (2-صفر) في الجولة الأولى عندما حطم رقم ماتزولا.

كانت الافضلية لإنتر ميلان منذ البداية وحتى النهاية لكنه عجز عن تسجيل أكثر من هدف واحد.

وانفرد إنتر ميلان بالصدارة برصيد 7 نقاط فراق 3 نقاط أمام انورثوزيس شريكه السابق.

باناثينايكوس - فيردر بريمن

في المجموعة ذاتها، تعادل باناثينايكوس مع فيردر بريمن 2-2.

كان فيردر بريمن البادئ بالتسجيل بواسطة مدافعه العملاق بير ميرتيساكر اثر ركلة حرة جانبية انبرى لها التركي مسعود اوجيل فارتطمت بيد ميرتيساكر أمام المرمى دون أن ينتبه الحكم فتابعها بيمناه داخل المرمى (29).

ورد باناثينايكوس بهدف لفاغيليس مانتيوس بضربة رأسية اثر تمريره عرضية من البرازيلي رودريغيز دوس سانتوس غابريال (36).

انتفض باناثينايكوس في الشوط الثاني ومنحه مانتيوس التقدم بضربة رأسية من نقطة الجزاء (68)، بيد أن فرحة أصحاب الأرض لم تدم سوى 15 دقيقة حيث نجح البرتغالي هوغو الميدا في إدراك التعادل بكرة رأسية اثر تمريره عرضية من سيباستيان بوينيتش (83).

اتلتيكو مدريد – ليفربول

وتقاسم اتلتيكو مدريد وضيفه ليفربول نقاط المباراة بتعادلهما 1-1 فبقيا في الصدارة برصيد 7 نقاط.

خاض ليفربول المباراة من دون هدافه الإسباني فرناندو توريس الذي كان يتطلع لمواجهة فريقه السابق لكن الإصابة حالت دون ذلك. كما أراح مدرب الفريق الإسباني رافايل بينيتيز مهاجمه الهولندي الآخر ديرك كويت قبل أن يدخله في الشوط الثاني.

في المقابل، كانت المفاجأة في صفوف اتلتيكو مدريد عدم مشاركة هدافه الأرجنتيني سيرجيو اغويرو هداف الفريق برصيد 3 أهداف في هذه المسابقة، وضمت التشكيلة الأساسية لاتلتيكو لاعبين سبق أن دافعا عن ألوان ليفربول وهما لويس غارسيا والفرنسي فلوران سيناما بونغول.

وكان الاتحاد الأوروبي قرر معاقبة اتلتيكو مدريد اثر حوادث الشغب التي تسبب بها أنصاره في المباراة الأخيرة ضد مرسيليا الفرنسي وأجبره على خوض مباراته ضد ليفربول على بعد 300 كلم من العاصمة الإسبانية قبل أن يتراجع عن قراره.

وانتزع ستيفن جيرارد الكرة في منتصف الملعب وارسل كرة بينية رائعة باتجاه الايرلندي روبي كين الذي كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس الأرجنتيني ليو فرانكو وسجل عن يساره (14).

حاول اتلتيكو مدريد أن يعدل النتيجة لكن محاولاته كانت خجولة ولم يسدد باتجاه المرمى للمرة الأولى إلا عند الدقيقة 40 عندما أطلق مهاجمه الاوروغوياني دييغو فورلان كرة قوية بيسراه من خارج المنطقة مرت إلى جانب القائم الأيمن للحارس الإسباني بيبي رينا الذي لعب والده لاتلتيكو مدريد في السبعينات.

في مطلع الشوط الثاني أشرك مدرب اتلتيكو المكسيكي خافيير اغويري الأرجنتيني اغويرو مكان لويس غارسيا لزيادة فعالية خط الهجوم.

وسجل يوسي بن عيون هدفاً لمصلحة ليفربول لم يحتسبه الحكم بداعي التسلل (50).

وسدد البرتغالي سيماو سابروسا كرة بيسراه صدها القائم الأيمن لمرمى ليفربول (55).

ونجح اتلتيكو مدريد أخيراً في إدراك التعادل عندما مرر فورلان كرة متقنة باتجاه سيماو فسددها الأخير بيسراه زاحفة استقرت داخل الشباك (83).

وأطلق ميغيل دي لاس كويفاس كرة "طائرة" بعد مجهود فردي من فورلان تصدى لها رينا ببراعة منقذاً فريقه من هدف أكيد (86). وأضاع الهولندي راين بابل فرصة لا تهدر عندما استثمر كرة عرضية رفعها مواطنه كويت لكنه سدد خارج الخشبات الثلاث والمرمى مشرع أمامه (88).

ايندهوفن – مرسيليا


وفي المجموعة ذاتها، حقق ايندهوفن الهولندي فوزه الأول عندما الحق الخسارة الثالثة بمرسيليا الفرنسي بفوزه عليه 2-صفر.

وسجل داني كوفرمانز الهدفين في الدقيقتين 72 و85 بضربتين رأسيتين الأولى اثر ركلة ركنية لشتاين فويتنز والثانية من تمريره عرضية للاكوادوري اديسون منديز.






kjhz[ g[,gm hgehgem ],vd hf'hg h,v,fh








من مواضيع kakagooal
kakagooal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس