عرض مشاركة واحدة
قديم 01-31-2010, 06:08 PM   رقم المشاركة : [1]
CLassiC
:: شخصيـﮧ هامـﮧ ::

 الصورة الرمزية CLassiC
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي مواقف طريفة و ذكية لأدبــاء مشهورين


مواقف طريفة و ذكية

ابراهيم و البشري

كان حافظ إبراهيمجالساً في حديقة داره بحلوان،ودخل عليه الأديب الساخر عبد العزيز البشري وبادرهقائلاً :شفتك من بعيد فتصورتك واحدة ستفقال حافظ ابر أهيم:والله يظهر انه نظرنا ضعف،انا كمانشفتك، وانت جاي افتكرتك راجل!:
*****************
حافظ ابراهيم و احمدشوقي
كانيطيب للشاعر حافظ إبراهيم، شاعر النيل، أن يداعب احمد شوقي، أمير الشعراء.
وكان احمدشوقي جارحا في رده على الدعابة.
ففي إحدى ليالي السمر انشد حافظ إبراهيم هذا البيتليستحث شوقيعلى الخروج عن رزانته المعهودة:
يقولون إن الشوق نارولوعة .... فما بال شوقي اصبح اليوم باردا
فرد عليه احمد شوقيبأبيات قارصة قال في نهايتها:
أودعت إنسانا وكلبا وديعة... فضيعها الإنسان والكلبحافظ
*****************

اينشتاين والسائق


هذه حكاية طريفة عنالعالم ألبرت أينشتاين صاحب النظرية النسبية.فقد سئم الرجل تقديمالمحاضرات بعد أن تكاثرت عليه الدعوات من الجامعات والجمعيات العلمية،وذات يوم وبينما كان فيطريقه إلى محاضرة،قال له سائق سيارته: أعلم يا سيدي أنك مللت تقديمالمحاضرات وتلقي الأسئلة،فما قولك في أن أنوب عنك في محاضرة اليوم خاصة أن شعريمنكوش ومنتف مثل شعركوبيني وبينك شبه ليس بالقليل،ولأنني استمعت إلىالعشرات من محاضراتك فإن لدي فكرة لا بأس بها عن النظرية النسبية،فأعجب أينشتاين بالفكرةوتبادلا الملابس،فوصلا إلى قاعة المحاضرة حيث وقف السائق على المنصةوجلس العالمالعبقري الذي كان يرتدي زي السائق في الصفوف الخلفية،وسارت المحاضرة على مايرام إلى أن وقف بروفيسور متنطع وطرح سؤالا من الوزن الثقيلوهو يحس بأنه سيحرج بهأينشتاين، و
هنا ابتسم السائق المستهبل وقال للبروفيسور:سؤالك هذاساذج إلى درجة أنني سأكلف سائقي الذي يجلس في الصفوف الخلفية بالرد عليه ...
وبالطبع فقدقدم "السائق" ردا جعل البروفيسور يتضاءل خجلا!.
*****************
نظارةانشتاين

كان أينشتين لا يستغنيأبدا عن نظارته...
وذهب ذات مرة إلى أحد المطاعم ،واكتشف هناك أن نظارتهليست معه ، فلما أتاه الجرسون بقائمة الطعام ليقرأها ويختار منها ما يريد،
طلب منهأينشتين أن يقرأها له فاعتذر الجرسون قائلا : إنني آسف يا سيدي ، فأنا أمي جاهلمثلك

*****************
الرد خالص!
ذهب كاتب شاب إلىالروائي الفرنسي المشهور إسكندر ديماسمؤلف روايته (الفرسان الثلاثة )وغيرها وعرض عليه أنيتعاونا معا في كتابة إحدى القصص التاريخية..
وفي الحال أجابه (ديماس ) في سخرية وكبرياء :
كيف يمكن أن يتعاون حصان وحمار في جر عربة واحدة؟!
على الفوررد عليه الشاب : هذه إهانة يا سيدي كيف تسمح لنفسك أن تصفني بأنني حصان ؟

*****************
لماذا تزوجته؟


عندما سئلت الكاتبةالإنجليزية (أجاثا كريستي(
لماذا تزوجت واحد من رجال الآثار ؟
قالت : لأني كلما كبرتازددت قيمة عنده



l,hrt 'vdtm , `;dm gH]fJJhx lai,vdk








من مواضيع CLassiC
توقيع CLassiC
 
أحد يقدر يجي جنبي


CLassiC غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس