عرض مشاركة واحدة
قديم 12-08-2009, 01:43 AM   رقم المشاركة : [1]
heiam
:: تكنو جديد ::
 




 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي هل سمعت يوما صوت الحياة؟؟؟؟


الحياة لاتتكلم الا بلــغة بليغة ,تنصت برفق وتهمس بحكمه وتناقش بالحــجه
وتترك للجميع مساحه واســـعه للتعــلم , وفرصه ذهــبيه للتأمل والتفكير
يقول الشاعر :
ولكم يسيء المرء ماقد ســـره ... قبلا ويظحكه الذي يبكـــيه


ان الحياة عندما نتتكلم بلغــه يفهمها الكبير والصغير والقريب والبعيد, فأيامها حكمه
ولياليها عبره , وكل لحظه نتعلم منها الجديد
يحكى ان احد الحكماء خرج مع ابنه خارج المدينه ليعرفه الى التضاريس
من حوله في جــو نقي بعيدا عن صخب المدينه وهمومها


, سلك الاثنان واديا عميقا تحيط به جبال شاهقــه
واثناء سيرهما تعثر الطفل في مشيته وسقط على ركبته .


صرخ الطفل بصوت عالي تعبيرأ عن الـــمه " آآآآأه " , واذا به يسمع من اقــصى الوادي
من يشاطره الألــــم بصوت مماثل " آآآآه " , نسي الطفل المه بسرعــــه وسارع في دهشه
سائلا مصدر الصوت , ( ومن انت ..؟ ) فإذا الجواب يرد عليه سؤاله : ومن انت ..؟
انزعج الطفل من هذا التحدي بالسؤال فـــرد عليه مؤكدا : بل انا اسألك من انت ؟
ومره اخرى لا يكون الرد الا بنفس الجفاء والحـــده : بل انا اسألك من انت ...؟
فــقد الطفل صوابه بعد ان استثارته المجابهــه في الخــطاب ..
فـــصاح غاضبا (انت جبان) , فهل كان الجزاء من جنس العمل , وبالقوه نفسها جاء الـرد
( انت جبان ) , ادر الطفل انه بحاجه ان يتعلم فصلا جديدا في الحياة من ابيه الحكيم الذي
وقف بجانبه دون ان يتدخل في المشهد الذي كان من اخراج ابنه .قبل ان يتمادى في تقاذف
الشتائم تملك الابن اعصابه وترك المجال لابيه لادارة الموقف حتى يتفرغ هو لفهــم هذا الدرس
تعــامل الاب كـ عادته بحكمه مع الحدث وطلب من ولده ان ينتبه للجواب هذه المره
وصاح في الوادي ( اني احترمك ) وكان الجواب من جنس العمل ايضا ...
فجاء بنغمه الوقار نفسها ( اني احترمك ) , عجب الابن من تغير لهجة المجيب .. ولكن
الاب اكمل المساجله قائلا : كم انت رائع , فلم يكن الرد عن تلك العباره الراقيــه
" كم انت رائع " ,, ذهل الابن مما سمــع , ولكن لم يفهم سر تحول الجواب ولذا صمت بــعمق
لينتظر تفسيرا من ابيه لهذه التجربه الفيزيائيه .
علق الحكيم على الواقعه " اي بني نحن نسمي هذه الظاهره في عالم الفيزياء ( صدى )
لكنها في الواقع هي الحياة بعينها , ان الحياة تعطيك بقدر ماتعطيها ولا تحرمك الا بمقدار
ماتحرم نفسك منها , الحياء مرآة اعمالك وصدى اقوالك .
اذا اردت ان يوقرك احد فـ وقر غيرك , واذا اردت ان يرحمك احد فـ ارحم غيرك ,
واذا اردت ان يسترك احد فـ استر غيرك , واذا اردت يساعدك الناس فـ ساعد الناس
واذا اردت ان يسمـــعك الناس لـ يفهموك فـ استمع للناس لتفهمهم اولا , لا تتوقع
من الناس ان يصبروا عليك الا اذا صبرت عليهم من البدايه.



اي بني هذه سنة الله التي تنطبق على شتى مجالات الحياة وهذا ناموس الكون الذي
تجده في كافة تضاريس الحياة انه صـــــدى الحياة , ستجد ماقـــدمت وستحصد مازرعت.
فـ التأمل يطلق طاقه النجاح نحو الافــــق , ولا يتعب عقــلك ابدا اذا نظرت الى الحياة بنظره
ايجابيه مليئه بالحيويه والتفاؤل , فأنصت الى معالم الدهـــر , وتعلم انوار الحـــكمه
وابحث عن اسرار الغايات , فـ الحياة جامعه للعـــلم والايام مدرسه شهادتها الفهم
والبصيره , وكلما تبحَـــر المرء في العلم وصل الا منزلة الخشية , وكلما خشع قلبه
نزل في قلبه غيث المعرفه
فـ العقل يتعفــن بالجـــهل , واللسان يفسد بالكذب ,
والنفس تشقى بالفحـــش , والجســـد يمرض بالذنب ,



ig sluj d,lh w,j hgpdhm????








من مواضيع heiam
heiam غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس