عرض مشاركة واحدة
قديم 05-07-2009, 08:40 AM   رقم المشاركة : [1]
ღمُمٍيزَهـّ بَطبعٍَيٌღ
:: مستشارة تكنو فور كوم ::

 الصورة الرمزية ღمُمٍيزَهـّ بَطبعٍَيٌღ
 





 

مركز رفع الصور والملفات

افتراضي •..•° آهـــــــــات رمــــــــادية •..•°



•..•° آهـــــــــات رمــــــــادية •..•°

من وقت للثاني..لابد من انك قعدت لوحدك..وقلت (آه) ...
كل إنسان له سببه الخاص عشان يقولها
وهذي بعض المواقف منها بعضنا عاشها ومنها أخاف يوما نعيشها... ولا أتمنى
أن نقول فيها آه ..
آهات من النوع الخاص جدا...والمؤلم جدا كذلك


آآه

عندما ترى قطار العمر يمضي حاملا ذكرياتك ومن كانوا أصدقائك
تراهم راحلين إلى حياتهم ومشاغلهم..
وأنت
تقف مودعاًلهم على أمل أن تلحق بهم..


•..•° آهـــــــــات رمــــــــادية •..•°



آآآه

عندما تنظر إلى المرآة فتلمح أولى
خطوط التجاعيد ترتسم على وجهك
وعندما ترى أول شعره بيضاء تستوطن
رأسك معلنه أن البقية تأتي..
وان أيام شبابك بادت معدودة ..
أن لم تكن قد انتهت فعلا..



•..•° آهـــــــــات رمــــــــادية •..•°

آآآه

عندما تتصفح ماضيك بكل آماله وطموحاته
فتلتفت إلى حاضرك..تجد انك لم تحقق شيء يذكر
فأنت لم تزل تحلم وتحلم..
وأنت مستيقظ !


•..•° آهـــــــــات رمــــــــادية •..•°


آآه

عندما ترى الألم يتحداك في عيون من تحب
وتراه يخوض معركته الأخيرة ضدهم..
وأنت عاجز عن ردعه
تراه يعتصرهم
يتآكل
يغلبهم
وأنت...!!



جميعها آهات تمزقنا من الداخل ترج كياننا رجاً...
خلف جدار من الصمت والابتسامة
والكبرياء...
ودائما ما تصاحبها دموع حارقه
قطرات مالحة هي أقرب إلى شظايا اللهب

من هناك ..

آهات رمادية..
لاذعة..
تحرقنا بصمت
في الخفاء
ودموع لا ريب أنها خير رفيق لها
فالأولى تسرق ألوان الفرح من حياتنا
وتسلبنا السعادة شيئا فشيئا
والثانية تواسينا رغم أنها مؤلمه أيضا..
ولكن ليس لدينا عزاء سواها



•>>•° NiJJJJJJJJJhj vlJJJJJJJJh]dm








من مواضيع ღمُمٍيزَهـّ بَطبعٍَيٌღ
توقيع ღمُمٍيزَهـّ بَطبعٍَيٌღ
 

آنّ حكـٍوُ فينيُ {بوج ـهي} ~ او حكـٍوٍ بي من / ورآي ’’



مـآلقوآ غير البيـآض ْ الي قهـر .. سود الظنونُ .. ]
ღمُمٍيزَهـّ بَطبعٍَيٌღ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس